Connect with us

مرحبا، ما الذي تبحث عنه اليوم؟

خدمة التحقق

“حرمان المسيء” .. وعود انتخابية بلا جدية

قانون حرمان المسيء من الانتخابات النيابية الكويتية يعتبر من أكثر القوانين المستحدثة على قانون الانتخاب الذي كان له آثار سياسية واسعة في الكويت.

الكثير من مرشحين الانتخابات التشريعية رفع شعار إلغاء التعديل كأحد البرامج الانتخابية، إلا أن أدوار الانعقاد والفصول التشريعية تنتهي دون أن يتم التعديل رغم تقديم أكثر من نائب التعديلات على القانون، ودراسة اللجنة التشريعية البرلمانية والداخلية والدفاع البرلمانية للمقترحات ورفع تقرير بهم.

وحتى كتابة هذا التقرير، لا يزال المواطن المدان بقضية الإساءة للذات الالهية أو الأنبياء أو الرسل أو الذات الأميرية يحرم من حقه السياسي في الترشح للانتخابات البرلمانية الى الأبد، وهو ما يعرف بـ “الحرمان الأبدي”.

ندعوك لقراءة المواضيع التالية

شؤون حكومية

أثر الخلافات بين أبناء الأسرة الحاكمة له انعكاسات خطرة على مؤسسة الحكم

شؤون حكومية

يستمر تداخل ملف الرياضة الكويتية مع المشهد السياسي بقوة، فما أن هدأت “مؤقتا” رياح الصراعات بعد رفع الإيقاف، حتى بدأت تلوح في الأفق ملامح...

شؤون حكومية

تعيش أولى حكومات رئيس الوزراء بأجواء ملبدة بغيوم الشك والفساد

شؤون حكومية

تحظر المذكرة التفسيرية للدستور الكويتي ترشح أبناء الأسرة الحاكمة لانتخابات مجلس الأمة، بيد إنها اتاحت لهم العمل السياسي عبر تعيينهم وزراء من خارج البرلمان،...